ثقافة عطريةمقالات عطرية

العلاقة بين العطور والجيوب الأنفية وحساسية الأنف

يمكن استخدام حوالي 3000 مادة كيميائية مختلفة (صناعية وطبيعية) لصنع عطر أو مادة مضافة للعطر، وقد يحتوي المنتج على ما بين 10 إلى أكثر من 300 مادة كيميائية مختلفة.

وقبل البدء بتوضيح العلاقة بين العطور والتهابات الأنف، دعونا نتعرف على التهاب الجيوب الأنفية وأسبابه، وهل للعطور دور في ذلك.

التهاب الجيوب الأنفية الحاد Acute Rhinosinusitis: هو التهاب للتجويف الأنفي والجيوب الأنفية مع ظهور أعراض مثل احتقان الأنف وانسداده مع إفرازات صديدية، عدم الراحة في الأسنان الفكية، ألم في الوجه، وهناك أعراض أخرى مصاحبة مثل الحراراة والكحة والتعب والصداع وضعف حاسة الشم أو فقدانها وضغط في الأذن، وربما يصاحبه ضعف قي قناة استاكيوس، تستمر تلك الأعراض أقل من 4 أسابيع، ويشفى منها مابين 7 إلى 10 أيام في حال الالتهاب الفيروسي أما البكتيري فيستمر أكثر من 10 أيام.

وهناك التهاب الجيوب الأنفية المزمن ويستمر أكثر من 12 أسبوع، وبينهما هناك نوه يسمى تحت الحاد وأعراضه تستمر ما بين 4 إلى 12 أسبوع، وآخر نوع هو التهاب الجيوب الأنفية المتكرر: 4 مرات أو أكثر في السنة يتخللهما فترات من الشفاء.

والسبب الأكبر لالتهاب الجيوب الأنفية الحاد فيروسي مثل: رينو فايروس وانفلونزا فايروس وبارا انفلونزا فايروس، وهناك سبب بكتيري ونسبته قليلة نتيجة التهاب التجويف الأنفي، ويحدث أيضا كمضاعفات للالتهاب الفيروسي، وأشهر البكتيريا المسببة للجيوب الأنفية هي: ستريبتوكوكاس نيمونيا، موراكسيلا كاتارليس، وهيموفيلاس انفلونزا.

إذا العطور لاتسبب التهاب في الجيوب الأنفية، وإنما تعمل كمهيجات وتسبب التهابات بالأنف، ومن أشهر المكونات العطرية المسببة لتلك الحساسية: البتولا، البلوط، القيقب، الأرز والزيتون.

العلاقة بين العطور والجيوب الأنفية وحساسية الأنف
العلاقة بين العطور والجيوب الأنفية وحساسية الأنف

أعراض حساسية العطر Perfume related allergic rhinitis

يمكن أن تؤدي الحساسية تجاه العطور أو العطور بشكل عام إلى ردود فعل غير سارة لدى المصابين، تتضمن بعض الأعراض الشائعة لحساسية العطور ما يلي:

صداع خفيف إلى شديد.

تهيج الجلد والحكة والطفح الجلدي.

العطس والسعال وسيلان الأنف.

صعوبات في التنفس ودوخة وإرهاق.

آلام العضلات.

عيون دامعة وحمراء وحكة.

صفير في الصدر.

عدم القدرة على التركيز.

تورم وانتفاخ الشفايف.

استفراغ وغثيان.

أظهرت الدراسات أنه بالنسبة للأفراد الذين يعانون من الصداع النصفي، يمكن أن تؤدي العطور القوية أو الكولونيا إلى نوبة الصداع النصفي.

تحتوي العطور على مزيج من عدة مكونات تشمل مزيجا معقدا من الجواهر الطبيعية، بالإضافة إلى المواد الكيميائية الاصطناعية يحتوي متوسط ​​العطر أو الكولونيا على حوالي 14 مكونا كيميائيا قادرة على إثارة تفاعلات حساسية خفيفة إلى شديدة لدى الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه العطر.

الأفراد الذين يتعرضون على نطاق واسع لهذه المواد الكيميائية المسببة للحساسية معرضون لخطر التحسس بالملامسة لمثل هذه العطور، العديد من هذه المواد الكيميائية غير مستقرة للغاية وتتأكسد بسهولة أثناء التخزين أو نتيجة لتعرضها لأشعة الشمس والهواء، تعمل منتجات الأكسدة هذه كعوامل سامة ضوئية ومحفزات قوية.

أحد هذه المواد الكيميائية العطرية: الليمونين، يستخدم في منتجات التنظيف كمذيب، لا يمكن أن يتحلل الليمونين ويشكل محسّسات قوية فحسب، بل لديه أيضا القدرة على التفاعل مع الملوثات الخطرة المولدة للأوزون مثل الأسيتالديهيد والفورمالديهايد، والتي تشكل خطرا خطيرا على العديد من المشكلات الصحية،العطور الكيميائية الأخرى شائعة الاستخدام هي اللينالول ، وهو أحد مكونات زيت اللافندر.

مشتقات اللينالول والتي تشمل أسيتات اللينيل وليناليل أنثرانيلات، تولد مسببات الحساسية عند التعرض للهواء، بالإضافة إلى مكونات العطور، تحتوي العطور وبخاخات الجسم أيضا على مثبتات، ومذيبات، ومواد حافظة، والأشعة فوق البنفسجية، والأصباغ، وبصرف النظر عن التأثير على المستخدم، تسبب حساسية العطر أيضا ردود فعل سلبية للآخرين الذين يتلامسون مع مرتديها أو يتشاركون في المساحة معهم.

دع الأصدقاء المقربين والعائلة والزملاء يعرفون عن الحساسية التي تعاني منها واطلب منهم التفضل بالامتناع عن استخدام العطور ذات الرائحة القوية أو غيرها من المنتجات المعطرة عندما تكون في الجوار، التجنب هو مفتاح الوقاية من الصداع والأعراض الأخرى.

أفضل علاج لحساسية العطور هو التجنب، ومع ذلك من المستحيل تجنب كل العطور، في هذه الحالة يمكن لأدوية الحساسية المتاحة بوصفة طبية علاج الصداع والتهاب الأنف التحسسي، يجب عليك طلب المشورة من أخصائي الحساسية لتحديد العلاج الأفضل لتخفيف الأعراض ولعلاج مشاكل التنفس المتعلقة بحساسية العطور يمكنك زيارة طبيبك أو أخصائي الحساسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى