مكونات عطرية

الأية التي ذكر فيها العسل في القرآن الكريم

العسل هو سائل لزج حلو المذاق استخدمه البشر منذ العصور القديمة؛ أي قبل 5500 عام تقريبا، ويتراوح لونه بين الأصفر إلى البني الغامق، ويعد منتجا طبيعيا يصنع من خلال نحل العسل. وللعسل حوالي 320 نوعا تختلف في لونها، ورائحتها، ونكهتها بناء على أنواع الزهور التي يستخلص منها الرحيق.

ورد ذكر العسل بلفظه في القرآن الكريم مرة واحدة في سورة محمد، الآية: 15، وذلك في سياق بعض ما يتنعم به أهل الجنة فيها، قال تعالى: فِيهَا8 أَنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْرِ آَسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِنْ لَبَنٍ لَمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ وَأَنْهَارٌ مِنْ خَمْرٍ لَذَّةٍ لِلشَّارِبِينَ وَأَنْهَارٌ مِنْ عَسَلٍ مُصَفًّى {محمد:15}.

كما جاء ذكره بغير لفظ العسل في سورة النحل، وأن فيه شفاء للناس.الآية: 69 قال تعالى: يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ {النحل:69}.

ما يميز عسل النحل هو المستويات العالية من الفركتوز والجلوكوز وأحادي السكاريد، بالإضافة إلى احتواءه على 70-80% من السكر، وهو المسؤول عن حلاوة طعمه.

فوائد العسل

تتعلق فوائد العسل بالعديد من الخصائص الصحية التي تعود على جسم الانسان وأهمها:

1- مصدر للطاقة للكبار والصغار
يعتبر العسل مادة غذائية عالية القيمة ويستخدم كغذاء للأطفال والكبار، وهو المادة المحلية الوحيدة التي ليست من صنع الانسان واستهلاكها كغذاء لا يحتاج الى تكرير، ويمكن حفظ العسل مطولاً عند تخزينه بالشكل الصحيح.
ويقوم العسل بتعويض السكريات المستهلكة بسبب المجهود الجسمي أو الذهني الذي يقوم به الشخص، كما وقد يستخدم في علاج حالات نقصان الوزن والنحافة.

2- مضاد للجراثيم والميكروبات
العسل يشبه المضادات الحيوية حيث أن له القدرة على قتل العديد من الميكروبات، الفيروسات والفطريات. كما ويتفاعل مع خلايا في الجسم لإفراز مواد مطهرة تقلل من الالتهابات والتسممات.

3- خفض مستوى الدهنيات في الجسم
يساهم العسل كونه بديلا للمحليات المكررة والمصنعة في الوقاية من العديد من مشاكل السمنة، أمراض القلب وتصلبات الشرايين؛ حيث وجد أن له دور في تقليل نسبة الكوليستيرول والدهنيات في الدم.

4- الوقاية من أمراض الجهاز الهضمي
على عكس السكريات المكررة والبسيطة مثل السكروز، لا يتخمر العسل في المعدة حيث أنه لا يمكث طويلاً إذ أنه سريع الهضم، وبهذا لا يشكل أي خطر لغزو جرثومي.

ويمر مباشرة من الأمعاء الدقيقة إلى مجرى الدم دون أن يسبب أي تهيج في الجهاز الهضمي لدينا كما يفعل السكروز.

كما وجدت إحدى التجارب السريرية أن من فوائد العسل أنه يساعد في علاج:

عسر الهضم.
التهابات الأمعاء وكذلك علاج الإمساك، فهو يعتبر مادة مسهلة خفيفة، لانه يزيد من نشاط الامعاء.
اضطرابات الجهاز الهضمي، حيث يعمل على إلغاء الحموضة الزائدة في المعدة والتي تؤدي غالبا إلى القرحة.
وقد استعمل كثير من الأطباء العسل في علاج قرحة المعدة والاثنى عشر.

5- الحفاظ على الأسنان وحماية اللثة
يلعب العسل دورا أساسيا في الحفاظ على الأسنان ووقايتها من التسوس ونموها السليم، كما أن له دور في تقوية اللثة وحمايتها.

6- الوقاية من السرطانات
يحتوي العسل على الفيتامينات والمواد المضادة للاكسدة، وفي الواقع فإن واحدة من مضادات الأكسدة الفريدة من نوعها تسمى “pinocembrin” وجدت فقط في العسل.

ومن المعروف أن مضادات الأكسدة لها دور كبير في الوقاية من السرطان ومنع تكاثر الخلايا السرطانية، وخاصة في حالات سرطان المريء، الفم، الأمعاء والمعدة.

7- علاج السعال
وفقا للعديد من الأبحاث فإن العسل علاج فعال وامن في علاج سعال الأطفال من الأدوية المستخدمة من دون وصفة طبية، حيث يساعد في إزالة البلغم والتهابات الحنجرة وتخفيف الكحة، وبهذا يدخل في صناعة العديد من أدوية الكحة.

8- تعزيز هيموجلوبين الدم وزيادته
وجدت العديد من الأبحاث أن للعسل دور فعال في تنظيم ضغط الدم وزيادة نسبة الهيموجلوبين فيه.

9- خيار جيد للرياضيين
يعتبر العسل مصدرا لإمداد الجسم بالطاقة ورفع مستوى سكر الدم (الجلوكوز) في فترة بسيطة وبهذا يعتبر الخيار الأمثل لإمداد الرياضيين بالطاقة ومساعدتهم على التدريب والقيام بالمجهود البدني.

كما وأن استخدامه كمصدر للكربوهيدرات أثناء ممارسة الرياضة يساعد على تحسين الأداء بشكل ملحوظ وخصوصا أثناء سباقات التحمل وركوب الدراجات.

10- علاج الجروح والحروق
يحتوي العسل على الانزيم المسؤول عن انتاج بيروكسيد الهيدروجين، مما يجعله مفيدا في علاج الجروح وتخفيف الألم، وتطهيرها ومنع الجراثيم والبكتيريا من النمو عن طريق خلق محيط حامضي وبالتالي منع التهابها.

وأثبتت العديد من الدراسات أن الاستخدام الموضعي للعسل على الحروق السطحية يساعد في شفائها بنسبة كبيرة وفعالة والمساعدة في التئام الجروح بشكل أسرع.

11- جيد للجلد والبشرة والعيون
وجد أن للعسل فوائده تعود على الجلد والبشرة، حيث يساعد العسل على:

تنقية البشرة.
يستخدم لعلاج الاكزيما، الصدفية وحب الشباب بصفته يحتوي على خصائص تجعله مضادا للبكتيريا.
يساهم العسل في تخفيف جفاف الجلد والتشققات في القدمين.
وبهذا يدخل في صناعة العديد من المستحضرات التجميلية والصابون الذي يساعد على نضارة البشرة، كما يدخل في تحضير مراهم علاج العيون، حيث يفيد في علاج التهابات الجفون والقرنية وتقرحاتها.

12- له تاثير على الجهاز العصبي
يشكل العسل مسكن للجسم، فتناوله قبل النوم، يساهم في تهدئة الجهاز العصبي، وفي التغلب على بعض اضطرابات النوم مثل: الارق.

مكونات العسل

يعتبر العسل مصدرا من مصادر الكربوهيدرات، إذ أن ملعقة الطعام الكبيرة منه تمدنا بما يقارب 64 سعرة حرارية، ويتكون العسل بشكل أساسي من:

80% من السكر الطبيعي (معظمه من الفروكتوز والجلوكوز)، ونظرا لمستوى سكر الفواكه العالي فيه (الفركتوز) فيعتبر العسل أحلى من سكر المائدة.
18% من الماء، وكلما كانت نسبة الماء أقل في العسل تصبح نوعيته أفضل.
2% من مكوناته عبارة عن معادن وفيتامينات وحبوب لقاح وبروتينات.

على ماذا يحتوي العسل؟

يحتوي العسل على:

فيتامينات: نسبة بسيطة من الفيتامينات وأهمها: B6، الثيامين، النياسين، الريبوفلافين، حمض البانتوثنيك وبعض الأحماض الأمينية.
معادن: نسب قليلة من المعادن والتي تشمل: الكالسيوم، النحاس، الحديد، المغنيسيوم، المنغنيز، الفوسفور، البوتاسيوم، الصوديوم والزنك.
مواد مضادة للبكتيريا.
مضادات الأكسدة مثل الريبوفلافينويد.
إضافة إلى أنه يعتبر خالي من الدهون والكوليسترول.

المصدر: طب ويب

متاجر عربية وعالمية لبيع العطور عبر الانترنت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى