مكونات عطرية

ماهي أفضل أنواع العسل في العالم؟

يتنوع العسل حسب تنوع مصدر الرحيق سواء أكان من الزهور أم الإفرازات النباتية أم الأخرجة التي تتركها الحشرات. ويختلف تبعا لذلك لون العسل ورائحته وطعمه والقابلية للتبلور والكثافة والقلوية وحتى بعض مكوناته ولو بنسب قليلة. وهناك عوامل أخرى أيضا تؤثر على صفات العسل مثل نوع التربة والعوامل الجوية.

أنواع العسل

يوجد العديد من أنواع العسل، ويستطيع خبراء العسل تمييز أنواعه بعدة طرق كالتذوق، ولكن قد يصعب على الأشخاص العاديين ذلك، ويختلف نوع العسل باختلاف الغرض المرجو من تناوله، ومن أهم أنواع العسل:

عسل المانوكا: ينتج في نيوزلندا وأستراليا فقط، من شجرة المانوكا، ويحتوي على مادة ميثيل غليوكسال ذات الخواص القوية في قتل الجراثيم. كما يعد قادرا على مكافحة الالتهابات، ولا يشبه طعمه باقي أنواع العسل، فهو أقرب لطعم الدواء، وقد يرجع السبب في ذلك لخصائصه العلاجية.

عسل الزقوم: من أجود أنواع العسل. يتميز بمذاقه القوي وخصائصه العلاجية ويعد الدغموس من أفضل أنواع الزقوم.

عسل السدر: وهو من أجود أنواع العسل على مستوى العالم ويتراوح سعر الكيلو جرام إلى 133 دولار ويتميز بلونه البني الداكن ورائحته الزكية وطعمه اللذيذ والحار. يستخلصه النحل من شجرة السدر. ويوجد في جنوب اليمن عسل السدر خصوصا في وادي جردان في شبوة وفي وادي دوعن بحضرموت.

عسل الحمضيات (الموالح): ويمتاز عسل الحمضيات بلونه الأبيض وكثافته القليلة، وعسل البرتقال من هذه الطبقة يتميز حسب الأبحاث الأخيرة بتصفيته للدم، وبكونه مهدئا للأعصاب إذا أخذت ملعقة نصف ساعة قبل النوم خاصة للأطفال.

عسل إكليل الجبل: يتميز عسل إكليل الجبل بلونه الأصفر ونكهته الحلوة الواضحة، ويعد هذا العسل مفيدا لمشاكل القلب والأوعية الدموية، كما يعتقد أنه يساعد على علاج مشاكل الهضم، وارتفاع ضغط الدم، والنقرس، وتحسين وظائف الكبد.

عسل الأكاسيا: يتم استخراج عسل الأكاسيا من شجرة الجراد الأسود في أوروبا وأمريكا الشمالية، وهو من أنقى أنواع العسل، التي يمكن أن يتذوقها أي أحد على الإطلاق، وغالبا ما يأخذ أعلى تصنيف في الطعم والجودة بين متذوقي العسل. ويظل عسل الأكاسيا سائلا لفترة طويلة؛ لأنه يحتوي على نسبة عالية من الفركتوز، ونسبة منخفضة من السكروز، ويمكن أن يكون خيارا جيدا لمرضى السكري.

عسل الهندباء: يعد عسل الهندباء عسلا أصفرا صافيا، يتم إنتاجه على نطاق واسع في الجزيرة الجنوبية في نيوزيلندا وعادة ما يكون لونه غامق. ويمتلك هذا العسل على بعض الفوائد الجانبية الجيدة؛ لأنه يساعد على تحسين مشاكلِ الكبد، ومشاكل الجهاز الهضمي، لذا يمكن أن يعمل على تحسين الإمساك، والتهاب المعدة، أو التهاب القولون. عسل الهندباء يحمل رائحة الهندباء المميزة والتي تعتبر بمثابة عشب طبي في الصين والتبت والهند بسبب خصائصه العلاجية.

عسل المكاديميا: تم الحصول على عسل المكاديميا لأول مرة في أستراليا من رحيق الأزهار لشجرة البندق المكاديميا. إنه عميق اللون مع رائحة معقدة وله نكهة رائعة. عسل المكاديميا يعمل بشكل جيد مع السلطات والآيس كريم والخبز المحمص وحتى يصلح لنقع أجنحة الدجاج المشوية.

عسل عباد الشمس: يتميز عسل عباد الشمس بلونه الأصفر الفاتح، إذ يعد ذو رائحة طازجة مائلة لرائحة الفاكهة، ويمتلك بعض الخصائص المضادة للأكسدة، التي تساعد على تعزيز وظيفة الجهاز المناعي، وبالتالي قد تساعد على الوقاية من البرد والإنفلونزا.

عسل الزيزفون: هو عسل أصغر فاتح اللون، مستخرج من شجرة الزيزفون، التي تحمل أزهارا بيضاء صفراء صغيرة، و له رائحة خشبية حساسة للغاية وجديدة. و يعتبر أحد أكثر أنواع العسل غنى طبيا  وقد كان المفضل لدى الكثيرين قبل وقت النوم، حيث أن خصائصه المهدئة تساعد بشكل كبير في حالات القلق والأرق. يستخدم عسل الزيزفوون أيضا في علاج البرد والسعال والتهاب الشعب الهوائية.

عسل دوار الشمس: لونه أصفر ذهبي ويتحول إلى عنبري فاتح تشوبه خضرة إذا تبلور، ورائحته خفيفة وطعمه لاذع لذيذ ويعطي الهكتار من النبتة 50 كيلوغراما من العسل.

عسل الفانيليا: هو نوع يستخرج من ثمار فانيليا بوربون في مدغشقر، وهو عسل نقي يجمع بين نكهة الفانيليا والحلاوة الغنية.

عسل الأوكالبتوس: هذا العسل من بين أنواع العسل التي تستهلك بشكل كبير في جميع أنحاء العالم للحماية من البرد والصداع. بسبب توافره على نطاق واسع، يختلف عسل الأوكالبتوس في المذاق والنكهة ولكنه يحمل نكهة عشبية مميزة وطعم قليل من المنثول.

عسل القبار (الشفلح): من أجود أنواع العسل وأغلاها حيث أن القبار نبتة برية تتميز بصفات طبية كثيرة على رأسها أن القبار مقو جنسي، وبالتالي كل هذه الخصائص الطبية تنتقل إلى رحيق النبتة وبالتالي تنقلها النحلة إلى العسل.
ينبه وينشط وظيفة الكبد والطحال ويحسن الدورة الدموية، ويفيد في علاج مرض تصلب الشرايين ويساعد على الهضم، وفي التخلص من نفخة البطن. ويلين الأمعاء، ويدر البول والطمث، ويساعد في التخلص من مفرزات القصبات الرئوية، ويفيد في علاج بعض حالات فقر الدم، ويستخدم لعلاج الاستسقاء (تكوم السوائل في البطن) وداء النقرس، والتهاب المفاصل، وينفع في علاج الحساسية والاندفاعات الجلدية، ويسكن آلام الأسنان، ويساعد في التخلص من الرمال البولية.

عسل الكينا: ذو لون عنبري غامق ورائحة مميزة وطعم جيد، وهو يعد من الأعسال الراقية، واختصاصه الجهاز التنفسي كاملا. يؤخذ في حالة البلغم والحساسية الصدرية ويعد صديقا وفيا لمرضى الربو، والجهاز البولي ابتداء من الكلى، كما أنه مفيد جدا في حالة الالتهابات والعفونات في الجسم.

عسل البرسيم: ويتميز عسل البرسيم بلونه المائل للصفار ويحتوي زيتا طــيارا هو شبيهات الفلافون وصموغ ومستخلصــات الكوفارين.

عسل الذهب الجنوبي: واحدة من أكثر أنواع العسل التي يتم إنتاجها على الإطلاق، Tupelo Honey أو “الذهب الجنوبي”، كما هو معروف شعبيا، يتم إنتاجه في مستنقعات جنوب شرق الولايات المتحدة، عادة ما يكون لونه ذهبي فاتح أو كهرماني مع توهج أخضر خافت وذوق خفيف ومميز. عسل توبيلو هو واحد من أصناف العسل الأكثر حلاوة، وهو يتميز بكونه غني بالفركتوز العالي وقدرته على عدم التبلور مثل معظم أنواع العسل الأخرى.

عسل البرسيم الحجازي: للطازج منه له ألوان مختلفة من عديمة اللون إلى اللون العنبري. وهو يتبلور بسرعة فيتحول إلى كتلة بيضاء كالقشدة، وله رائحة طيبة وطعم خاص، ويحتوي على سكر الفواكه بنسبة 40% وسكر العنب 37%، والهكتار من البرسيم الحجازي المزهر يعطي 380 كيلوغراما من العسل. من فوائده: يحفظ نسبة السكر بالدم ومدر للبول والإسهال.

عسل البرسيم الأبيض: عسل شفاف لا لون له، وطعمه ممتاز، وإذا تبلور صار كتلة بيضاء صلبة، وهو من أحسن أنواع العسل، نسبة سكر الفواكه فيه 40%، ويعطي الهكتار من النبات 100 كيلوغرام من العسل.

عسل البرسيم الحلو: شهي الطعم، لونه عنبري باهت، ورائحته منعشة كالفانيليا، ويحتوي على 36% من سكر العنب، و39.5% من سكر الفواكه، ويعطي الهكتار الواحد من البرسيم المروي 600 كيلوغراما من العسل.

عسل التفاح: لونه أصفر باهت ورائحته ممتعة وفي حلاوته رقة، ويحتوي على سكر الفواكه بنسبة 42% وسكر العنب 32% ويعطي هكتار أشجار التفاح 20 كيلوغراما فقط من العسل.

عسل البرباريس: لونه أصفر ذهبي ورائحته ممتعة وطعمه حلو لطيف. والنحل يزور أزهار البرباريس بإقبال كبير وهي من النباتات الطبية التي تنقي الدم.

عسل توت العليق: وهو أبيض كالماء وطعمه شهي ويعطي هكتار من توت العليق 20 كيلوغراما من العسل.
عسل الخروب الأسود: وهو عسل شفاف لكن إذا تبلور تحول إلى كتلة بيضاء كالثلج. يحتوي على 40% من سكر الفواكه و36% من سكر العنب.

عسل القبأ: عنبري خفيف اللون له رائحة لطيفة وطعم ممتاز، شديد اللزوجة ويتجمد ببطء. وأزهار هذا العشب يحبها النحل لذا فإن له قيمة في إنتاج العسل، ويعطي الهكتار 350 كيلوغراما من العسل.

عسل الحنطة السوداء: لونه يختلف من أصفر داكن تشوبه حمرة إلى بني غامق له رائحة ومذاق مميز فهو حريف في الحلق، يحتوي على 37% من سكر العنب و 40% من سكر الفواكه، وفيه نسبة عالية من الحديد والبروتينات وينصح به لمعالجة حالات فقر الدم. ويعطي الهكتار 60 كيلوغراما من العسل.

عسل الزيزفون السوري: طعمه لذيذ، وله رائحة عطرية قوية عندما يكون طازجاً. يحتوي على سكر العنب بنسبة 36% وسكر الفواكه بنسبة 39%. استعمالاته كثيرة في الطب لعلاج نزلات البرد، وهو معرق شديد، والزيزفون شجرة تدعى “ملكة النباتات المنتجة للعسل” إذ يعطي الهكتار منها ما يقارب 1000 كيلوغرام من العسل.

عسل الأرقطيون: لونه غامق زيتوني، له رائحة حادة تشبه التوابل ولزوجته مرتفعة. ويعطي الهكتار من النبات 600 كيلوغرام من العسل.

عسل الجزر: لونه أصفر غامق وله رائحة لطيفة.

عسل الكستناء: لونه غامق له رائحة خفيفة وطعم هادئ يجني النحل من الأزهار الوردية لنبات فروة الحصان من نباتات الزينة يخالف عسل الكستناء بأنه عديم اللون.

عسل الكزبرة: له رائحة لاذعة وطعم خاص، والكزبرة نبات عطري. يعطي الهكتار 50 كيلوغراما من العسل.

عسل القطن: خفيف ورائحته مميزة وطعمه دقيق، يتجمد بسرعة ويتحول إلى لون أبيض كالثلج، وقد يكون مصفراً. يحتوي على سكر العنب 36% وسكر الفواكه 39%.تعطي أوراق القطن رحيقاً لا يختلف عن رحيق الأزهار والهكتار من القطن يعطي من 100-300 كيلوغرام من العسل.

عسل الفراولة: لونه أبيض ورائحته منعشة، وطعمه شهي. وأزهار الفراولة يحبها النحل ويفضلها عن غيرها، وهو عسل ممتاز يحتوي على نسبة عالية من سكر الفواكه بنسبة 41.5%.

عسل الفاسيليا: لونه أخضر خفيف، أو أبيض، وطعمه شهي، ويتبلور إلى ما يشبه العجينة، وهو عسل ممتاز، ونبتة الفاسيليا من أهم أنواع النبات المنتجة للعسل، يعطي الهكتار من 500-1000 كيلوغرام من العسل.

العسل الصخري: هو عسل نادر يصنعه النحل البري في أعشاشه الطبيعية بين الصخور، لونه أصفر باهت، رائحته زكية، وطعمه لذيذ وأقراصه تأتي على شكل كتلة صلبة متبلورة لا بد من كسرها إلى قطع. ويمكن أن يحتفظ بقوامه لأعوام طويلة.

العسل الجبلي: ويتميز بلزوجته العالية. العسل الجبلي المر: ويُستخدم بشكل كبير لمرضى السكري والتهاب الكبد الوبائي.

كانت هذه أفضل أنواع العسل، وهناك أنواع عديدة من العسل ولها استخدامات وفوائد متعددة،

متاجر عربية وعالمية لبيع العطور عبر الانترنت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى